هل عليك أن تبدأ بإنشاء موقع إلكتروني أم تطبيق جوال أولا؟

للتوضيح فقط قبل إجابة السؤال – سواء من خلال الموضوع أو رؤيتك لمشروعك – ينبغي أن تعرف أن مسألة إنشاء وتطوير تطبيق جوال لمشروعك، لم تعد مسألة اختيارية، وذلك بالطبع إذا أردت تحقيق أعلى فائدة مرجوة من هذا المشروع. كنا قديمًا ننصح أصحاب المواقع بجعل مواقعهم قابلة للتصفح من الأجهزة المحمولة Responsive Websites لعدم فقد مستخدمي الجوالات الذكية Smartphone Users.  الآن اختلف الأمر، فأصبحنا ننصحهم بضرورة إنشاء تطبيق جوال في أقرب وقت، يعبر عن مشروعهم.

في بعض المشاريع سيكون إنشاء تطبيق الجوال هو الخطوة الأولى. في بعض المشاريع الأخرى، سيكون خطوة تالية يتم تنفيذها في مرحلة لاحقة. لا بأس، ولكن بشكل عام، إنشاء تطبيق جوال لمشروعك لم يعد أمرًا ترفيهيًا.

يتوجب عليك إعطاء الأولوية لبناء التطبيق في الحالات التالية

  1. تعتمد خدمتك على نظام تحديد المواقع

هل ستقدم خدمتك اعتمادا على المكان الذي يتواجد فيه عملاؤك؟ على سبيل المثال شركة Uber  تربط السائقين بأشخاص يرغبون في الذهاب إلى مكان ما. في هذه الحالة تعتمد Uberعلى تطبيق للجوال لأن الأشخاص الذين يحتاجون إلى خدمة سيارة أجرة مسافرون، وفي الغالب هم يحملون هواتفهم بدل الحواسيب أثناء تنقلهم، لهذا كان من المنطقي الاعتماد على التطبيق.

 

2. فكرتك تتطلب وصول المعلومة لحظة حصولها

Coach.meتطبيق يعمل على مساعدة عملائه لتحقيق أهدافهم وتحسين عاداتهم من خلال تتبع سلوكياتهم، عندما يقوم مستخدمو هذه الخدمة بسلوكيات محدّدة من الممكن أن يكونوا بعيدين عن الحاسوب، كأن يكونوا في صالة الرياضة بينما يقومون بتمارينهم أو في الحمام لتنظيف أسنانهم، أو حتّى على سرير النوم لمحاولة الحصول على نوم صحيّ وملاحظة التطور باستمرار، استخدام هذا التطبيق يرفع إمكانية تتبع السلوك وتسجيل ما يقوم به المستخدم فورا في أيّ مكان من الهاتف بدل استخدام الحاسوب.

  1. إمكانية الحصول على ميزة تنافسية جديدة

إذا قمت بدراسة منافسيك ووجدت أنّهم يهتمون بمواقعهم الإلكترونية بشكل جيّد، ما يجعل احتمالية منافستها ضعيفة في البداية، فمن الممكن أنهم لا يملكون تطبيقات للمنافسة، لذلك قد يكون بناء تطبيق في هذه الحالة وسيلة استباقية رائعة.

Mailbox تطبيق سهل الاستخدام قدّم خدمة البريد المخصّص للهواتف المحمولة، لو أن  Mailboxبدأ كموقع إلكتروني لكان من الصعب أن ينافس مقدمي خدمة البريد الأكثر انتشارا مثل GmailوHotmail.

اهتم Mailboxفي بدايته بتحسين خدمة البريد الإلكتروني لأجهزة الجوال ما سمح لعملائه بملاحظة تميّزه، بعد بضعة أشهر من إطلاقه حقق انتشارا واسعا بمئات الآلاف من العملاء.

مشاركة هذا الموضوع على: