تصميم تطبيقات

عندما تدور في ذهنك فكرة رائعة وترغب بتحويلها إلى تطبيق للأجهزة الذكية وأنت لا تملك الخبرة الكافية في برمجة وتصميم التطبيقات، حتمًا ستفكر بأن تستعين بمطورين أو شركات متخصصة للحصول على عرض تقريبي لمعرفة مقدار التكلفة مقابل إتمام فكرتك وتحويلها إلى تطبيق.

موقع otreva يوفر أداة لتوفر عليك عناء المرحلة الأولى من مشروعك، حيث تتيح الأداة إمكانية حساب مقدار تكلفة أي تطبيق سواءً لنظام أندرويد أو لنظام iOS أو لنظامي التشغيل معًا، أو تطبيق ويب في ثوان معدودة.

بعد اختيار نظام التشغيل تظهر لك الخصائص التي ترغب أن تكون موجودة في تطبيقك، ليتم حساب التكلفة الإجمالية لإنشاء التطبيق.

تجد الإشارة إلى أن التكلفة ستكون كبيرة نوعًا ما، لا سيما أن الأسعار مقدمة ومعتمدة من قبل شركة متخصصة، حيث سيكون بإمكان المستخدم طلب تنيفيذ التطبيق من قبل الشركة المقدمة لعرض السعر، أو بإمكان المستخدم استخلاص القيمة التقريبية لإنشاء تطبيق فقط دون التنفيذ.

كشفت شركة جوجل الأسبوع الماضي عن الاسم الرسمي لأحدث نسخة من نظام تشغيل الأجهزة الذكية التابع لها والتي كانت تعرف سابقًا باسم Android P، بحيث أصبح اسم هذه النسخة أندرويد باي 9 Android Pie، والتي تأتي خلفًا لنسخة أندرويد أوريو 8 Android Oreo.

أعلنت جوجل أن الإصدار النهائي من نظام أندرويد باي 9.0 أصبح متوفر لهواتفها بيكسل وهواتف Essential PH-1 عن طريق التحديث الهوائي OTA، وكانت الشركة قد وفرت النسخة التجريبية من نظام أندرويد Android P لمجموعة من الهواتف منهم: Sony Xperia XZ2 و Xiaomi Mi Mix 2S و Nokia 7 Plus و Oppo R15 Pro و Vivo X21 و OnePlus 6.

يتمتع نظام أندرويد باي بالعديد من المزايا الجديدة التي منها ميزة مؤقت التطبيق لتعيين حدود زمنية للتطبيقات والتي تهدف لتقليل الإدمان على الهواتف الذكية، بالإضافة إلى وضع عدم الإزعاج الجديد.

كما يقدم النظام خاصية التصفح المعتمد على الإيماءات والذي يستبدل الأزرار الثلاثة (القائمة الرئيسية، المهام المتعددة، الخلف) بعملية السحب نحو اليمين أو اليسار أو الأعلى للتنقل بين الشاشات، كما أضافت الشركة بعض التحسينات المعتمد على تقنيات الذكاء الاصطناعي لجعل الهاتف أكثر ذكاءًا وأبسط وأكثر ملاءمة للمستخدم.

اترك تعليقًا  اعجاب

يعد الحصول على تطبيق محسَّن للجوّال أمرًا في غاية الأهمية لأي علامة تجارية أو خدمة في الوقت الحالي. تحول سلوك المستهلك نحو اعتماد الهاتف الذكي كان سريعا جدا. لا تفوت فرصة جعل نشاطك التجاري ملائمًا للعملاء أثناء التنقل. تمتد خبرتنا عبر أنظمة تشغيل Android. نحن نعمل مع عملائنا من المفهوم والتصميم والتطوير والتنفيذ حتى الحملات التسويقية. من المهم الحصول على النتيجة التالية:

  • زيادة ولاء العملاء وبالتالي حجم مبيعات الشركة.

  • قم بإضافة عملاء جدد إلى CRM.

  • كن متصلاً بالعملاء على مدار الساعة.

  • معرفة أفضل أماكن عملائك ، والأفضليات والسلوك.

  • تعمل Semicolon في خدمات تطوير التطبيقات النقالة. التطبيقات التي تم تطويرها تغطي كلا:

    • التواصل الداخلي للموظفين والتعاون والإدارة.

    • خارجي تجاه العملاء و / أو الشركاء.

    • جميع القطاعات ، وجميع المهن ، وجميع وظائف الشركة كانت ، أو سيتم تحسينها عن طريق استخدام تطوير المحمول.

التزامن

العمل مع وسائط الإنترنت / غير متصل.
جهات الاتصال ، التقويم ، مزامنة الصور.
دفع البريد الإلكتروني والرسائل.
دفتر العناوين الديناميكي مع الصور

الرسائل

موقع المراسلة.
منصة الرسائل (تسجيل الأشخاص ، عن طريق الاهتمام).
اتصالات الهاتف.
توجيه الرسائل ، والتحويل.

خدمة الموقع

التنقل خطوة بخطوة (خيار القيادة عني).

تتبع الموقع ومراقبته.

خصم المستخدمين لكل موقع.

تتبع الأسرة والأصول.

تواصل

إبلاغ جميع عملائك فورًا بجميع تحديثاتك في نفس الوقت من خلال الإشعارات.

التواصل بسهولة مع لغات السوق المختلفة حيث أن التطبيق متعدد اللغات.

الوصول بسهولة إلى أقرب فرع باستخدام خريطة جوجل.

الإدارة

إبقاء موظفيك على اطلاع وإعلامهم عند الحاجة إلى بث أي معلومات من خلال نطاق العمل أو المكان أو المجموعة.

إدارة أنشطة الكيان الخاص بك.

إدارة ملفات الموظفين الخاصة بك.

إدارة قوة المبيعات.

الإتصال

ستتمكن من التواصل مع أصدقاء عملائك من خلال تطبيقك. سيتمكن المستخدمون من مشاركة: المنتجات / الخدمات ، والمواقع ، وما إلى ذلك على Facebook و WhatsApp ومنصة وسائط التواصل الاجتماعي الأخرى مع أصدقائهم.

ترقية

من خلال خيار الإعلان في تطبيق الجوال: ستتمكن من إدارة الصور الترويجية التي ستظهر على الصفحة الرئيسية.

عرض جميع المنتجات الخاصة بك مع الصور والأوصاف.

اترك تعليقًا  اعجاب

يتحدث الكثيرون عن بناء التطبيقات لمتجر البرامج، و العديد من المبرمجين بدأ فعلا في هذا الاتجاه سواءً تطبيقات لنظام iOS أو حتى للأنظمة الأخرى مثل بلاكبيري و أندرويد و ويندوز فون وغيرها.

و يعني ذلك أن الوعي بإمكانية النجاح في هذا المجال بدأ يزداد بالفعل، وبدأنا نسمع قصص النجاح في كل مكان، بداية بنجاح لعبة Angry Birds وبيعها لـ 6.5 مليون نسخة من اللعبة، و بقية الأخبار التي تتحدث عن مبيعات تطبيقات متجر البرامج المختلفة، و لكن الجميع يتحدث عن عدد النسخ المباعة ولم نقرأ عن الأرباح الفعلية ، وكم يدخل إلى جيب المبرمج.

قرأت هذا الموضوع في مدونة مبرمج تطبيق River Of News للآيباد المبرمج ديلان جينسبيرغ و وددت ترجمته و إعادة صياغته للقارئ العربي، تحدث فيه بشكل علني عن أرقام مبيعاته و أرباحه خلال الفترة السابقة، و كم من المال استطاع أن يجني من بيع نسخة الآيباد من برنامجه، و هل يمكن أن يجني المبرمج وحيدًا ما يكفيه للعيش من خلال متجر البرامج ؟

البرنامج استطاع الوصول لأفضل 30 برنامج آيباد مبيعًا، و الرسم البياني أعلاه يوضح لنا المبيعات شبه اليومية للبرنامج، و يتضح فيها أن البرنامج تقريبًا يباع بما لا يقل عن 250$ بشكل يومي، رغم الانخفاض المستمر في المبيعات منذ البداية.

بعد أن رأى هذا النجاح ، تقدم ديلان جينسبيرغ باستقالته ، رغم أنه كان سعيداً في عمله، إلا أنه عرف طعم النجاح، وقرر أن يكمل مسيرته في تطوير البرمجيات، ووضع نفسه في تحدي جديد في حياته ، فسيحتاج للعمل على تحسين دخله الحالي ، و العمل على تطوير برمجيات جديدة لتوفير مصدر دخل جديد يؤمن به نفسه.

يرى ديلان أن الكثيرين ينتقدون آبل على كل التعقيدات التي تعتمدها في متجرها، لكنه يشكرها على توفير هذه الوسيلة التي لم يوفرها أحد من قبل، فهي ربطت المستخدم و المبرمج بسهولة، واستفادت و أفادت الجميع.

اترك تعليقًا  اعجاب

يمكن تصميم وبرمجة تطبيق لأجرة السيارة مثل اوبر لجهاز اندوريد و ابل . التطيبق يعمل على وقت حقيقي , نحن نقوم بانشاء تطبيقين واحد للمستخدم وواحد لسائق التاكسي او سيارة الاجرة عندما ينصب التطبيق المستخدم ويبحث عن سيارة الاجرة القريبة يجد التطبيق سيارة الاجرة القريبة والتي يكون سائق التاكسي بها ومنصب التطبيق من قبل وعندما يجد المستخدم سيارات قريبة يتم طلب الاقرب له سوف يرسل التطبيق رسالة او طلب الى تطبيق السائق ومن ثم يوافق او يرفض السائق ويمكن اتصال اي من التطبيقين ببعض علما ان المستخدم من البداية يقوم بتسجيل بياناته اسمه ورقم تليفونه المحمول ويأكد العضوية عن طريق رسالة نصية جوال لتفعيل العضوية والتأكد منه

خصائص وامكانيات التطبيقين ( السائق والمستخدم ) الكاملة موجودة بالتطبيق التالى
االتطبيق للزبائن:

  • التسجيل: انشاء حساب جديد, يمكن للزبائن ان يسجل انفسهم للخدمة السيارة من داخل التطبيق
  • التسجيل : يمكن تسجيل بطاقة الإئتمان للدفع تلقائيا
  • اتباع السائق : تحديد المكان عن طريق الموضع علي الخريطة – الإختيار من المفضلة- GPS

نقطة الركاب : إرسال طلب السيارة تحديد نوع السيارة – تحديد العنوان بالظبط و كتابه وصف للمكان-كتابة عنوان الوصول- إختيارات أخري حسب المنطقة -حساب الأجرة

ألة حساب : يمكن ان تحديد السعر عن طريق
Google API
وكذالك يمكن مشاهدة حركة السيارة من داخل التطبيق مثل موقع السيارة و المسار
الدفع تلقائيا : ستم الدفع تلقائيا بعد نهاية السفر
يمكن أضافة النقود للمستقبل
يمكن معرفة تاريخ الطلبات السابقة
وكثير من الميزات الأخرى

تطبيق السائق:

    • السائقين الحصول على منصة لتسجيل مباشرة من تطبيقات الجوال الخاصة بهم، ولكن يحصل على الموافقة عليها وتعيش إلا مرة واحدة المشرف يوافق ملفهم الشخصي.

التطبيق للسائقين
التسجيل : يستطيع السائقون ان يقوم بالتسجيل هذ العمل يحتاج الى الموافقة من مدير التطبيق
الحجز : يستطيع السائقون الفيول والرفض على طلب الزابائن في غضون 15 ثانية .
الوضع : ارسال مكان التاكسى الى السيرفر و تحديد افضل مسار للوصول للراكب ولوجهه الراكب ايضا
تاريخ الحجز : يستطيع السائقون ان يرى تاريخ الحجز و الغاء طلب الحجز لكل الزبائن

اترك تعليقًا  اعجاب

تصميم تطبيقات اندرويد و تطبيقات الجوال عموما اصبح من لوازم العصر لان التكنولوجيا تتوجه للجوالات و الأجهزه الصغيرة وصلت الاحصائيات ان 76% من مستخدمي الانترنت يتوجهون لاستخدام الجوالات بدل عن المتصفحات لاجهزه الحاسب الألي مما يتوجب علي اي صاحب عمل او رائد اعمال ان يتوجه في استخدام تكنولوجيا الجوالات الحديثة

فكما ذكرنا ان تصميم تطبيقات الجوال في وقتنا الحالي يشكل عامل مهم في خدمات الانترنت وشركة فكرة تقدم الكثير من الخدمات وعلي راسها خدمة تصميم تطبيقات الجوال لانظمة (الاندرويد والايفون ) وقدمنا اكثر من تطبيق لاكثر من جهة من مؤساسات وافراد وتلبية كل ما يطلبه العميل في التطبيق الخاص به ولوحة تحكم لكل تطبيق حسب الاحتياج كما نقوم بعمل تطبيقات احترافية للجوال للأنظمة والشركات بداية من التصميم المتميز المناسب للفكرة وانتهاء ببرمجة قوية وأداء عالي مع الاهتمام بالتحديثات المستمرة للحفاظ على نجاح التطبيق بعد رفعه على سوق Google play و App Store .

 

استخدام افضل واحدث التقنيات البرمجية فى عمل تصميم تطبيقات الجوال فى مصر و السعودية

تقدم شركة فكرة أفضل الأسعار لعمل تطبيقات الأندرويد والأيفون

التوافق مع جميع أحجام الشاشات المختلفة للجوالات والتابلت

سهولة التعديل والاضافة على البرمجيات

إمكانية التعديل على التطبيقات و إضافة محتوايات برمجية أخرى

تطبيق اقصى طرق الحماية للتطبيقات
توفير وسائل وخصائص برمجية تمنح للعميل الراحة وسهولة الاستخدام
التوافق مع جميع أحجام الشاشات المختلفة للجوالات والتابلت
افضل اسعار لعمل تطبيقات الاندرويد والايفون

بدا ظهور شركات تصميم التطبيقات في مصر بسبب الانتشار الكبير لستخدام التطبيقات في الحياه العملية وخاصة بعد ظهور نظام الاندرويد وظهور الكثير من التطبيقات التي تعمل علي راحة العميل وهذا اداي الي طلب الكثير من شركات تصميم تطبيقات الجوال الي فريق عمل ذور خبرة كبيرة لتلبية احتياجات العميل في هذا المجال من تطبيقات الهواتف ونظام ios .

تعد تطبيقات الجوال من أقوى الأساليب التسويقية التي تتبعها شركات تسويق الكتروني  اليوم. فالتطبيق فى شكله العام هو برنامج يظل متواجداً على جهاز المستخدم 24 ساعة يومياً لذا بوجود تطبيق خاص بمنتجاتك وخدماتك يوفر لك فرصة ذهبية فى أن يظل المستخدم يراه كلما استخدم جواله الذكي.

لذلك تسعى الكثر من الشركات المواكبة للتطور إلى تصميم تطبيقات للجوال لمستخدميها عن منتجاتها وخدماتها. وهو ما سيحدث فارقاً كبيراً في مبيعات هذه الشركات و يزيد عائد الاستثمار بشكل كبير.

اترك تعليقًا  اعجاب

العالم كله يتجه ليكون له موطء قدم في عالم الهواتف الذكية , لما لا ؟ فاليوم أصبح كل شخص متصلا بالإنترنت بشكل دائم من خلال هاتفه المحمول الذي لا يفارق يده طوال اليوم بل و ينام معه , وهو أول ما يشاهده صباحا و أخر من يودعه مساء, بل أن شركة جوجل قبل فترة قامت باصدار تنبيه بأنها لن تأخذ المواقع التي لا تدعم واجهة الموبايل بنفس الأهمية في نتائج البحث ,فقد لايظهر موقعك ضمن نتائج البحث في حال قام الباحث بالبحث عنك عن طريق هاتفه الموبايل في حال لم يكن موقعك يدعم الهواتف الذكية

تصلني عشرات الطلبات شهريا – بلا مبالغة – من الكثير ممن لديه فكرة ويود أن يحولها إلى تطبيق للهواتف الذكية , و يمكن للجميع فعلا أن يجد فكرة رائعه و مطلوبة ولكن بالتأكيد الكثير لا يعرف كيفية تطبيقها, لإنه ببساطة ليس مبرمجا أو لا يعرف من أين يبدأ

عالم الموبايل يشهد منافسة شديدة بين الشركات و خصوصا بين العملاقين (شركة أبل و شركة جوجل) عبر أنظمتها المخصصة للهواتف الذكية في أجهزة (أيفون مع نظام iOS) و أجهزة تعمل بنظام (أندرويد Android) , فتجد الشركات تطلق مؤتمراتها و تحدث أنظمتها كل ثلاثة أشهر تقريبا , و مع كل تحديث في الأنظمة هناك المزيد من التعقيد الذي يأتي مع تنوع التقنيات و المميزات و الخصائص التي تدعمها هذه الأجهزة , فلم يعد التطبيق مجرد تطبيق عادي يعرض البيانات بل أصبح يتفاعل مع المستخدم و مع العالم المحيط من حوله و أصدقائه , بل تجده يرتبط مع أجهزته الأخرى و يتكامل ما بين عالمه الافتراضي مثل الشبكات الاجتماعية أو الأجهزة المحمولة و غيرها

زيادة الخصائص و المميزات تعني زيادة في خصائص التطبيق و بالتالي هذا ينعكس على تعقيد التطبيق من الناحية البرمجية , و إن لم تقم بمجاراة هذا التطور بل و مسابقته فإن غيرك من عشرات التطبيقات المنافسة الشبيهة ستسبقك و يكون له السبق في التصدر

المستخدم دائما يبحث عن الأفضل و مع تعدد الخيارات البديلة من كل تطبيق أصبح من الصعب أن تبقى مكانك وتعتمد على شهرة و قوة تطبيقك في مرحلة ما , فإن أصبح تطبيقك لا يدعم الخاصية الفلانية فإن المستخدم سرعان ماسيقوم باستبدال تطبيقك والانتقال إلى تطبيق أخر يوفر له ذلك ,لم لا و غالبية هذه التطبيقات تكون مجانية أصلا , فلن يخسر المستخدم شيئا , و الخاسر هو أنت كصاحب التطبيق , فإن لم يكن هناك مستخدمين فإن استثمارك سيكون مئاله في النهاية إلى الفشل

المشكلة تكمن في أن دخولك لهذا العالم يتطلب منك استثمارا مستمرا لتبقى في المقدمة أو قريبا منها و توقفك عن التطوير يعني خروجك من السبق , ولذا فإن أكبر مشكلة قد يقع بها من يود دخول هذا العالم هو أن يبدأ بفكرة بسيطة غير كاملة من ناحية التكامل وبهذا قد يكسب بعض المستخدمين و لكن و بنفس الوقت تجد عشرات الناس قامت بتقليد الفكرة وبمميزات و خصائص أفضل بما أن الفكرة لا يوجد عليها حقوق ملكية

المشكلة الأخرى هو عدم تقدير تكاليف الاستثمار من الكثير وهذا ما استنتجته من الطلبات التي تصلني , فيعتقد البعض بإن بضع من ألاف الدولارات كافية لبناء تطبيق , بل و يبني صاحب الفكرة الكثير من الأمال عليها بأن يحصل على الملايين من وارئها , كيف ذلك!

قالها الكثيرين مايأتي بالساهل يختفي بسرعة , و لا يوجد ماهو سهل و بسيط مهما كانت الدعايات التي تقوم بعرض خدماتها , فإن أردت أن تقوم بالدخول في هذا العالم فاعلم جيدا بأن أقل استثمار سيكون قريبا من (10 – 20) ألف دولار , مع وضع باعتبارك 10% شهريا من نفس المبلغ تقريبا على الأقل للبقاء في مكانك أو استثمار أكثر لتلحق في الصدارة و تنافس التطبيقات الشبيهة الموجودة أو التي ستقلد فكرتك

من هذه الناحية قمنا في (استوديو لذيذة الابداعي) بتطوير أداة بسيطة تساعد كل من لديه فكرة ويود أن يراها على أرض الواقع أن يستطيع تقدير تكاليفها و معرفة مالذي يمكن أن يقوم به

هذه الاداة مجانية ولا تطلب منك التسجيل أو أي بيانات للإفصاح عن فكرة تطبيقك , بل هي تساعدك عبر خطوات في اختيار بعض الافكار التي يتطلبها تطبيقك و في النهاية تقوم بإعطائك التكلفة التقريبية لاستثمارك و منها تستطيع بعد ذلك أخذ القرار إما بالدخول لهذا ا لعالم أو الانسحاب

اترك تعليقًا  اعجاب

الكفاءة والاعتمادية

ودقة التفاصيل

سواء كان مشروعك بسيط أم معقد، سنقوم بالعمل جاهدين معتمدين على خبرات فريق العمل وبالاستفادة من آخر صيحات التقنية على إنتاجه بأفضل صورة وعلى أكمل وجه، اهتمامنا البالغ بكامل تفاصيل العمل وضمان كفاءته العالية بالشكل الذي يلبي رغباتك

عملائنا

سر نجاحنا

أنتم مركز اهتمامنا وأنتم هم سر نجاحنا! لذلك نسعى جاهدين لتلبية كافة متطلباتكم في أفضل صورة، بانجاز مشاريع يعتمد عليها، ذات جودة عالية، في أوقات قياسية وبأسعار منافسة.

سرعة الإنجاز

أعلى مستويات الجودة

نلتزم في انجاز المهام على معايير واضحة ودقيقة ونهتم بالإخلاص والتفاني بمحاولة الإنجاز في أوقات قياسية وفق أعلى مستويات الجودة معتمدين على الأصول الهندسية من خلال كوادر ذوي خبرة وكفاءة وأداء متميز، لإرساء أسس المصداقية والإتقان تجاه جميع المشاريع

مراحل التطوير

كل مشروع يستلمه الفريق يمر بجميع بسلسلة متكررة من المراحل ابتداء بتحديد المتطلبات

المتطلبات

في هذه المرحلة يقوم العميل بتزويد الفريق بجميع متطلباته بشكل واضح ومفصل

المواصفات والمميزات

يقوم الفريق بتعريف كافة مواصفات التطبيق استناداً على المتطلبات المقدمة من قِبل العميل وتعريفها في مستند يقدم للعميل

المراجعة

يقول العميل بمراجعة العرض المرسل له بالموافقة أو التعديل أو الرفض

تحليل الواجهة

تعتبر هذه الخطوة مرحلة مهمة جداً لأنها تعرّف الشكل النهائي للتطبيق وطريقة استخدامه وكيفية تفاعل التطبيق مع المستخدم ومدخلاته، وتأخذ هذه المرحلة عادة وقت أطول من غيرها من المراحل

التطوير

هنا يأتي مرحلة كتابة الكود البرمجي وهو هيكل التطبيق وعموده الفقري

التشغيل

هنا يقوم الفريق بتجربة التطبيق بعد الإنتهاء من تطويره على جهاز فعلي والتأكد من أن كل شيء خطط له يعمل على ما يرام

الصيانة

إصلاح الأخطاء وتحسين الأداء

التغييرات

القيام بالتغييرات في حال تم الاتفاق عليها قبل نشر التطبيق

النشر

نشر التطبيق في سوق التطبيقات

ندعم جميع المتاجر وجميع الأنظمة

 

اترك تعليقًا  اعجاب

تعد البرمجة لتطبيقات الهواتف المحمولة بشكل عام والآي فون واشقائه (الآي باد والآي بود تتش) بشكل خاص من اصعب واعقد عمليات البرمجة والتصميم والاختبار وذلك بسبب القيود المفروضة في عملية البرمجة هذه من الالتزام بمساحات معينة وضيقة وشاشة واحدة للعمل والاستخدام (وهنا مكمن اختلافها عن البرمجة لتطبيقات سطح المكتب) وكذلك محدودية الذاكرة والمعالج والتخزين حيث يتم حساب كل خطوة في استخدام الموارد السابقة بدقة شديدة واي خطأ فيها سيؤدي الي انهيار البرنامج وعطبه، وكذلك القيود التي تفرضها آبل على المطورين للإلتزام بتعليمات وسياسة معينة في البرمجة والتصميم والنشر.

من هنا نرى الجهد البالغ الذي يبذله اصحاب هذه التطبيقات من أفراد وشركات للخروج ببرنامج ينافس بقوة من بين حشود اكثر من ربع مليون تطبيق تتوفر على متجر البرامج وكذلك الوقت الطويل الذي يستغرقه هذا التطبيق الواحد حتى يخرج على شاشات الآي فون وهو يعمل بكل قوة وكفاءة وتميز.

لكن ياترى كم هي التكلفة الفعلية لعمل تطبيق آي فون واحد مميز بحساب كل تلك العوامل السابقة التي تحدثنا عنها؟ الأمر لا يمكن تحديده بدقة لانه يختلف من دولة الى أخرى ويتنوع باختلاف فرق العمل وافرادها  أو الشركات وسياساتها واجور ساعات العمل المختلفة، لكن دعنا نسرد تجربة احد هؤلاء المبرمجين الذين عملوا على احد التطبيقات الشهيرة للآي فون (وهو تطبيق مجاني بالمناسبة) ونقصد تطبيق Twitterrific وهو تطبيق لموقع تويتر الاجتماعي على الآي فون.

يقول المبرمج كريج هوكينبيري Craig Hockenberry  انهم عملوا على هذا التطبيق منذ اول اصدار لنظام الآي فون رقم 1.0 بمجمل اربع اصدارات رئيسية حتى الآن وانهم كانوا في كل مرة يكتبوا فيه الكثير من الشيفرات المصدرية او الاكواد بحيث تعاد كتابة اجزاء عديدة منها في كل اصدار رئيسي وذلك بسبب اختلاف الميزات من حذف واضافة وتعديلات على نظام التشغيل.

اما في نسخة الآي باد من هذا التطبيق فقد كانوا في تحدي كبير اذ انه يجب ان يصدر تطبيقهم هذا مع الانطلاق الرسمي للآي باد، ولم تمنحهم آبل سوى ستين يوم او اكثر بقليل لتسليم هذا التطبيق الى متجر البرامج، حيث بدأوا ببرمجة هذا التطبيق علي الآي باد من الصفر ما عدا بعض الوحدات البرمجية الأساسية التي أعادوا استخدامها هنا.

من هنا كان ضيق الوقت دافعا لهم للعمل عشر ساعات في اليوم لستة أيام في الاسبوع اي ستين ساعة في الأسبوع، وقد استغرق عمل التطبيق تسعة اسابيع كاملة، أي بمجموع 540 ساعة هي عدد ساعات صنع تطبيقTwitterrific للآي باد، لكن من صنع التطبيق ليس مبرمج واحد بل اثنين، لذا اصبح مجموع ساعات صنع هذا التطبيق هي 1100 ساعة تقريبا.

اترك تعليقًا  اعجاب